يوم دراسي بمدينة بنزرت تحت عنوان “العمل البلدي والحوكمة الرشيدة”

نظّمت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد اليوم الثلاثاء 28 أوت 2018، وبالشراكة مع المنظمة السويدية للتعاون يوم دراسي بمدينة بنزرت تحت عنوان “العمل البلدي والحوكمة الرشيدة” لفائدة المجالس البلدية المنتخبة حديثا بولايتي بنزرت وباجة. ويعتبر هذا اللقاء الثاني من نوعه الذي تنظّمه الهيئة لصالح البلديات بعد أن شمل اللقاء الأول رؤساء المجالس البلدية وأعضائها المنتخبين حديثا بولايات تونس الكبرى. ويعدّ العمل البلدي من بين القطاعات الإستراتيجية لمكافحة الفساد وإرساء الحوكمة الرشيدة، إلى جانب قطاعات الأمن والديوانة والصحة. وتمثّلت المداخلات في تفسير العلاقة بين الجماعات المحلية والحوكمة الرشيدة طبقا لمجلة الجماعات المحلية ومنها ما يوكل إليهم من صلاحيات وصعوبات في علاقة بالتصرف في الأملاك وتسيير المرفق العمومي والشراءات العمومية ومبدأ التدبير الحر. كما تمّ التذكير بخضوع الجماعات المحلية للإجراءات القانونية المضمّنة بقانون التبليغ عن الفساد وحماية المبلغين إلى جانب قانون التصريح بالمكاسب والمصالح ومكافحة الإثراء غير المشروع . ويندرج هذا اليوم الدراسي ضمن سلسة اللقاءات التي ستعقدها الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد مع أعضاء المجالس البلدية المنتخبة حديثا في باقي الولايات حسب الأقاليم لمزيد تطوير العمل التشاركي بين الهيئة والبلديات ومرافقتهم في عملية إرساء الحوكمة الرشيدة والحدّ من مظاهر الفساد.

مقالات ذات صلة